• ×

11:38 مساءً , الأربعاء 22 مايو 2019

#تحرير_الرقة .. انسحاب فصيل عربي إثر خلافات مع #قسد

#تحرير_الرقة .. انسحاب فصيل عربي إثر خلافات مع #قسد

خريطة توضح مناطق سيطرة داعش في الرقة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بردى: قال المرصد السوري لحقوق الإنسان نقلا عن مصادر وصفها بالموثوقة، عن انسحاب فصائل مقاتلة مشاركة في عملية "غضب الفرات" من معركة الرقة الكبرى.

في التفاصيل، انسحب فصيلاً مقاتلاً مشاركاً في معركة الرقة الكبرى من القتال من المعارك الجارية في مدينة الرقة، على أثر خلافات جرت بينها وبين قوات سوريا الديمقراطية التي تقود عملية "غضب الفرات" بدعم من القوات الخاصة الأمريكية والتحالف الدولي، وانسحب الفصيل من مواقعه في حيي المشلب والصناعة ومنطقة باب بغداد والمدينة القديمة في مدينة الرقة، إلى منطقة الحمرات في الريف الشرقي لمدينة الرقة.

وأضاف المرصد أن المفاوضات تجري بين قوات سوريا الديمقراطية وبين الفصيل المنسحب من المعركة الكبرى في الرقة، حول عودة الأخير إلى المعركة والتمركز والقتال على النقاط التي كان يتواجد فيها مسبقاً، وأكدت مصادر قيادية في قوات سوريا الديمقراطية أن الفصيل جرى إبعاده بسبب ممارساته في الجبهة وتركه إحدى النقاط التي كان يتمركز بها على خطوط التماس مع تنظيم “الدولة الإسلامية”، ومحاولة إظهار نفسه كقوة موازية لقوات سوريا الديمقراطية.

يذكر أن معركة الرقة الكبرى التي بدأت في الـ 6 من حزيران يونيو من العام الجاري 2017، تقودها قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل وحدات حماية الشعب الكردي عمادها، بمشاركة قوات مجلس دير الزور العسكري وقوات النخبة السورية وقوات مجلس منبج العسكري وبدعم من القوات الخاصة الأمريكية وإسناد من طائرات التحالف الدولي، حيث تمكنت قوات عملية "غضب الفرات" إلى الآن، من السيطرة على أجزاء من الفرقة 17 شمالاً، وعلى ضاحيتي الجزرة والهرقلية وحيي السباهية والرومانية، وأجزاء من أحياء بريد الدرعية وحطين والقادسية والوصول إلى أطراف حي اليرموك في القسم الغربي من مدينة الرقة، إضافة للسيطرة على حيي المشلب والصناعة وأجزاء واسعة من حي البتاني، والتوغل لنحو 200 متر غرب أسوار المدينة القديمة في القسم المقابل لحي الصناعة وصولاً إلى باب بغداد، في القسم الشرقي من المدينة، والسيطرة على أجزاء واسعة من منطقة سوق الهال والوصول إلى أطراف حي هشام بن عبد الملك في القسم الجنوبي من مدينة الرقة، كما سيطرت هذه القوات على كامل القرى المتواجدة مقابل مدينة الرقة في الضفاف الجنوبية لنهر الفرات وصولاً إلى كسرة محمد آغا “كسرة سرور” القريبة من منطقة العكيرشي.
بواسطة : admincp
 0  0  596
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:38 مساءً الأربعاء 22 مايو 2019.