• ×

03:44 صباحًا , الخميس 23 مايو 2019

3 نقاط لـ #منصة_موسكو أفشلت اتفاق #الرياض

3 نقاط لـ #منصة_موسكو أفشلت اتفاق #الرياض

قدري جميل وجمال سليمان في مؤتمر الرياض 2 - وكالات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بردى: توالت الثلاثاء الاتهامات لوفد "منصة موسكو" برفض نقاش أي طرح يتعلق بمصير الأسد، علماً أن "الهيئة العليا للمفاوضات" تصر على ألا يكون هناك أي دور للأسد خلال المرحلة الانتقالية، وبالتالي عليه الرحيل بمجرد إعلان بدء المرحلة الانتقالية في سوريا.

وفي ظل تعنت منصة موسكو، لم تعقد أي جلسات. الى ذلك، أوضح رئيس الدائرة الإعلامية في الائتلاف الوطني رمضان، أن "مجموعة موسكو (تطالب) بالإبقاء على دستور 2012 مع بعض التعديلات، وهو الأمر الذي لا يمكن للهيئة العليا أن توافق عليه". لكنه أشار في المقابل إلى "قدر مهم من التفاهم تم بين وفد الهيئة العليا ووفد مجموعة القاهرة، وقد أعاق تشدد مندوبي مجموعة موسكو دون الاستمرار في الجهود لضم ممثلين عن المجموعتين إلى وفد المفاوضات".

ويشار الى أن دستور 2012 يحفظ حق الأسد بالترشح لولاية جديدة، أو البقاء على رأس السلطة إلى حين انتهاء ولايته الحالية مع تعيين خمسة نواب له.

الى ذلك، قال مستشار الهيئة العليا للمفاوضات يحيى العريضي إن جميل كان متصلباً في مواقفه وبقي متمترساً خلف مطالب موسكو.

جميل قال إن تمايز "منصة موسكو" عن موقف المعارضين الأخرين، يكون في ثلاث نقاط، بحسب ما نشرته النهار، وهي:

أولا: اصرار الفريق الاخر علىتشكيل وفد موحد على أساس رؤية جديدة. في رأينا أنه من الافضل تشكيل وفد واحد على اساس قرار 2254 بلا اضافات لا تتوافق مع روح القرار.

ثانياً: الاعلان الدستوري: يريدون دستوراً موقتاً في الوقت الذي يمكن اعتماد الدستور السوري المعدل عام 2012 أساساً للعملية الانتقالية في البلاد. الدستور الموقت هو مماطلة وتضييع للوقت.

ثالثا: مصير الاسد: اقترحنا نظرية لا بقاء ولا رحيل، بينما يصرون على وجوب رحيل الاسد قبل العملية الانتقالية، وهو ما اعتبره اجهاضاً للمفاوضات. وخلال الاجتماع مع وكيل وزارة الخارجية وافق على اقتراحنا اعتماد الصمت الاعلامي في هذا الشأن.

وكانت "منصة موسكو" أفادت في بيان لها اليوم أن التركيز كان على نقاط الخلاف التي يعود قسم أساسي منها إلى إصرار "منصة الرياض" على طرح شروط مسبقة بما يتعلق برحيل الرئيس السوري وبفكرة الإعلان الدستوري، وهي شروط من شأنها منع الوصول إلى المفاوضات المباشرة ومنع الحل السياسي والانتقال السياسي تالياً.

وإذ قال البيان أنّ وكيل وزارة الخارجية السعودية عادل مردود الذي التقى المنصات الثلاث أكّد أنه يجب أخذ المتغيرات بعين الاعتبار. وهو ما دفع قدري جميل للقول إنه "لاحظ تغيراً في الموقف السعودي حيال الازمة في سوريا".
بواسطة : admincp
 0  0  424
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:44 صباحًا الخميس 23 مايو 2019.