• ×

06:06 صباحًا , الثلاثاء 19 يونيو 2018

سحابة الكلمات الدلالية

لا تتعجبوا.. باركور سوري على أنغام الحرب في شوارع دمشق

لا تتعجبوا.. باركور سوري على أنغام الحرب في شوارع دمشق

الشاب السوري أحمد عاقل - بردى

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بردى - دمشق - مودة بحاح: غير آبه بأصوات القذائف والصواريخ، وفي أي مكان قد يراه مناسباً، يضع كاميرته الخاصة ثم يبدأ القفز والدوران بالهواء مطلقاً العنان لجسده ليستمع لآخر درجة وهو يمارس هوايته المحببة "الباركور"، رغم أنه يحلم بالشهرة والنجومية كغالبية عشاق هذه الرياضة، لكنه في الوقت الحالي لا يتمنى شيء سوى الاستمرار بهوايته تاركاً أحلام المستقبل لما ستخبأه الأيام.

الشاب السوري أحمد عاقل ذو الواحدة والعشرين من العمر، بدأ بممارسة هذه الرياضة منذ حوالي الخمس سنوات، وتدرب على فنونها وحركاتها من خلال متابعته لفيديوهات منشورة عبر اليوتيوب، كما اكتسب مهارات خاصة به من خلال أخطاء ارتكبها وتدريبات طويلة قام بها، أما بالنسبة للياقته البدنية فهي ترجع لإصرار والده إدخاله في مجال الرياضة منذ صغره، ويقول أحمد لموقع "بردى" بإنه لا يتعمد في هوايته هذه على نمط معين، إذ لا يوجد ساعات تدريب محددة ولا أماكن مخصصة، وهو اعتاد أن يحمل كاميرته أينما ذهب لأنه قد يصادف بشكل فجائي مكان يلفته فيقرر البدء بالتدريب.

image

وأوضح أحمد أن هذه الأماكن قد تكون الشوارع، وإن كان بشكل عام يُفضل ممارسة الباركور في حديقة تشرين أو نادي الجلاء، وكثيراً ما يتفق مع أصدقائه للقيام بتمارين مشتركة، ويقول أحمد بإنه تشارك مع أربع أصدقاء وشكل معهم ما يشبه الفريق، وهم يلتقون عادة من أجل الاستمتاع سوية والاستفادة من تجارب وأخطاء بعضهم، منوهاً إلى أنه يوجد بعض الشباب الآخرين الهاوين لهذه الرياضة وإن كانت نسبتهم قليلة ويعتقد بأن عددههم بحدود العشرين شاباً في دمشق.



بمثابة عشق!
لايكتفي أحمد بتصوير أدائه بل يقوم بإخراجه بطريقة لافتة ويبثها عبر قناته الخاصة على "يوتيوب" أو صفحته الشخصية على "فيسبوك"، ويسعى من خلال ذلك لتعريف الناس بما يقوم به، خاصة وأن الكثيرين يجهلون هذه الرياضة أصلاً.

يشرح أحمد وهو طالب في معهد الهندسي أن هذه الرياضة لا يرعاها الاتحاد الرياضي ولا يوجد بسورية مدربين متخصصين بها ولا حتى أدوات أمان يستخدمها من يمارسها، رغم أنها من الرياضات الخطرة، وربما لهذا السبب يتعرض في كثير من الأحيان لانتقادات من المحطين به: "يقول لي البعض أحياناً بأنني أخاطر بسلامتي دون فائدة ولا حتى مردود مادي قد أحصل عليه في المستقبل"، لكن الأمر بالنسبة له مختلف فهو يحلم بتحقيق مكانة له في هذه الرياضة، وفي الوقت نفسه يشعر بأنها بمثابة العشق له لا يتخيل حياته دون الاستمتاع بجسده وهو يقفز أو يدور بالهواء.

image

و"الباركور" (Parkour)، عبارة عن مجموعة حركات الغرض منها الانتقال من النقطة أ إلى النقطة ب بأكبر قدر ممكن من السرعة والسلاسة، باستخدام القدرات البدنية، ووُجد الباركور في الأًصل كطريقة جديدة ومختلفة لتخطي العقبات أو الموانع، وهذه الموانع يمكن أن تكون أي شيء مما يحيط بنا من فروع أشجار أو صخور أو قضبان حديدية أو حتى جدران.
بواسطة : admincp
 0  0  602
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:06 صباحًا الثلاثاء 19 يونيو 2018.