• ×

01:49 مساءً , الأربعاء 19 سبتمبر 2018

غزل كهربائي.. مهندسان سوريان يبتكران في مجال ألياف النانو

غزل كهربائي.. مهندسان سوريان يبتكران في مجال ألياف النانو

جهاز غزل كهربائي يولد ألياف النانو - بردى

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بردى - دمشق - مودة بحاح: بعد خمس سنوات جامعية وعمل لعدة أشهر تمكن شابان سوريان من التوصل لاختراع جهاز يولد ألياف النانو، ويمكن إنتاجه بأبسط التكاليف واستخدامه لخدمة قطاعات عديدة، وقدماه قبل حوالي السنتين كمشروع تخرج بكلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية بجامعة دمشق، تحت عنوان "جهاز غزل كهربائي مخبري لإنتاج الياف النانو بطريقة البثق".

الشابان هما علي محمد سليمان وسومر ليون إسبر اللذان تخصصا بميكانيك الصناعات النسيجية وتقاناتها، وقررا اختيار مجال النانو منذ سنتهم الجامعية الرابعة بعد اطلاعهما على تقنياته والأقمشة المعالجة نانوياً، واستعانا بخبرة المشرفين الدكتور باسل يونس والمهندسة الآء خسارة.

يقول المهندس علي لموقع "بردى"، أنهما اكتشفا مدى فائدة هذه التقنية في مجال الألبسة، واطلعا على نماذج لأجهزة، وفي البداية كانت التوجه لإنتاج جهاز مؤتمت الكترونياً فتبين أن تكلفته ستكون عالية لهذا قررا أن يكون ميكانيكي وبأبسط الطرق وأبسط التكاليف.

 علي سليمان
علي سليمان

ويشرح المهندس علي بأنه من المفترض العمل على دراسة توجيه ألياف النانو ودراسة خصائصها، وعلاقة لزوجة السائل المسافة بين قطبي الحقل الكهربائي وشدة الحقل الكهربائي، وأيضاً تأثير كل عامل من هذه العوامل على الألياف الناتجة وخواصها، ويتابع بأنه إذا ما تمت مثل هكذا دراسة وتم توجيه الألياف فأنه من الممكن استخدام الألياف الناتجة في أي مجال طبي أو عسكري أو هندسي أو في صناعة الألبسة، ويشرح بأن مجالات استخدامها في الطب تتمثل بشبكية العين، وصمام القلب، ومفصل ركبة، أما في المجال العسكري فيمكن توظيفها لإنتاج خوذ ودروع مصنعة من ألياف النانو الكربونية خفيفة الوزن وعالية المقاومة للرصاص، وفي الهندسة يمكن استخدام جسور كربونية بدلاً عن الدعائم والعوارض الحديدية، وفي الألبسة يمكن الحصول على ملابس نانوية مقاومة للجراثيم والبكتريا ومقاومة للإتساخ.

image

غزل كهربائي!
وعن تسمية المشروع يشرح المهندس علي بأن "غزل كهربائي" جاء باعتبار أن الجهاز يعتمد على فكرة الحصول على ألياف دقيقة من مرتبة الجزء من المليار من سائل عن طريق الكهرباء، حيث نطبق توتر مرتفع بين 10-30 كيلو فولت للحصول على ألياف من مرتبة النانو من سائل لزج، أما المقصود بكلمة مخبري فالجهاز صغير ليس للإنتاج الكمي، وهو موضوع في مخبر جامعة دمشق قسم الصناعات النسيجية، ويقصد بطريقة البثق أنها تعتمد على بثق السائل عبر حاقن (سيرنك) بحيث يخرج السائل بتأثير الحقل الكهربائي مشكلاً ألياف من مرتبة النانو.

وهي تختلف عن طريقة النانو "سبايدر" التي سميت بذلك لأنها تنتج ألياف عشوائية شبيهة بشبكة العنكبوت، وتعتمد على حمل قطرات السائل من الحوض وبتأثير الكهرباء تتشكل ألياف نانو.

ويختم المهندس علي حديثه لـ"بردى": "نحن لم نطور جهاز موجود بل عملنا على تصميم الجهاز من نقطة الصفر، ولم يكن لدينا أي فكرة عن أي جهاز موجود في سورية، كما عملنا على فكرتنا بإشراف ومساعدة الدكتور باسل والمهندسة الآء وبتمويل من جامعة دمشق".
بواسطة : admincp
 0  0  290
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:49 مساءً الأربعاء 19 سبتمبر 2018.