• ×

01:25 صباحًا , الإثنين 23 يوليو 2018

في #درعا.. هربوا من القصف فماتوا بلدغات العقارب

في #درعا.. هربوا من القصف فماتوا بلدغات العقارب

نقلا عن مؤسسة يقين الاعلامية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بردى - دمشق: فر الآلاف من أبناء الجنوب السوري وخاصة منهم النساء والأطفال واقاموا مخيمات في العديد من المناطق في القنيطرة وفي بلدة الطيبة القريبة من الحدود الأردنية، نتيجة المعركة التي بدأتها قوات الحكومة السورية والميليشيات التابعة لها، وبمساندة الطائرات الحربية الروسية والرامية على استكمال السيطرة على الجنوب السوري "درعا".

وقال الناشط الإعلامي أبو غياث الشرع عبر حسابة في تويتر: الناس في ‎درعا بدأت تشرب المياه الملوثة في السهول ومنهم من اصابه الجرب نتيجة الأحوال المزرية، ومنهم تعرض للدغات العقارب السامة في السهول، ما أدى ذلك إلى وفاتهم فورا ودفنهم في السهول حيث تقيم الناس.

وأضاف، أن هنالك أهالي قامت برمي أطفالها وهربت من القصف العشوائي، ومن ليس لدية المال لكي يستأجر سيارة ويهرب بها سيكون مصيره الموت الفوري تحت القصف المباشر، ناهيك عن ذلك حتى التغطية الإعلامية المحلية والعالمية للقصف ليس كما يجب، وقد وصل أيضا عدد النازحين إلى 400 ألف نازح يفترشون العراء والسهول البعيدة عن القذائف والطائرات.

من جهة أخرى قالت الناشطة اميمة الحوراني من درعا عبر حسابها في الفيس بوك: تعرض خمسة أطفال نازحين في السهول المحيطة ببلدة الطيبة شرقي محافظة درعا والقريبة من الحدود الأردنية للدغات عقارب ما أدى ذلك إلى موتهم فورا نتيجة عدم توفر المواد الطبية لإسعافهم.
بواسطة : admincp
 0  0  128
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:25 صباحًا الإثنين 23 يوليو 2018.