• ×

02:40 مساءً , الثلاثاء 18 ديسمبر 2018

سحابة الكلمات الدلالية

بالأرقام: 25% من الأطفال خارج المدارس السورية

بالأرقام: 25% من الأطفال خارج المدارس السورية

انقطع الكثير من الأطفال عن الدراسة بسبب الحرب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بردى- متابعات: قال وائل محمد مدير التعليم الأساسي في وزارة التربية، إن نسبة الطلاب المتسربين من المدارس السورية للعام الماضي، بلغ 25%، بما في ذلك الفاقد التعليمي، الذي حدث لعدد كبير من الطلاب بسبب الحرب، واشتداد المعارك في مناطق معينة.

وعن جهود الوزارة لتعويض الطلاب عن انقطاعهم الطويل عن المدارس، ذكر محمد: «تمّ افتتاح دورات تمديد العام الدراسي في محافظتي “الرقة”، و”دير الزور”، وفي منطقة “عفرين” في ريف “حلب” الشمالي، لتعويض الفاقد التعليمي بعد انتهاء العمليات العسكرية هناك، فكانت رافداً لسد الثغرات نتيجة توقف العملية التربوية»، بحسب ما نقل موقع سناك سوري.

العملية التربوية في المنطقة الشرقية، كانت إلى وقت طويل أهم عوامل القلق في نفوس الأهالي، خاصة وأن أبناؤهم لم يستطيعوا الالتزام بالمدارس، وهناك الكثير منهم وجد نفسه خارج أسوار الدراسة، حيث أوضح “محمد” عن دور الوزارة في إعادتهم إلى الصفوف بالقول: «تمّ افتتاح دورات داعمة لتلاميذ الصف التاسع في محافظتي “الرقة”، و”دير الزور”، وترك الحرية للمدرسين في توزيع الساعات الدراسيّة، حسب احتياجات التلاميذ، ومعالجة نقاط الضعف التي يواجهونها في بعض المواد. مع التأكيد على التقيّد بالبلاغات الوزاريّة التي تُسمح بقبول التلاميذ ممن لا يمتلكون أية وثائق ثبوتية، بموجب سبر معلومات ووضعهم في الصف المناسب وفق فئتهم العمرية، ووضع التلاميذ المنقطعين لأكثر من عام دراسي في الفئة “ب”. مع العلم تمّ إصدار الوثيقة الخاصة بتقدير الأعمار لمن لا يمتلكون وثائق شخصية (مكتومين، مجهولي النسب، فاقدي الرعاية الأسرية) بشرط وجود وصاية قانونية على التلاميذ».
بواسطة : mawada
 0  0  87
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:40 مساءً الثلاثاء 18 ديسمبر 2018.