• ×

07:46 صباحًا , الأربعاء 12 ديسمبر 2018

سحابة الكلمات الدلالية

ما علاقة والد نزار قباني بملبس عيد المولد النبوي؟

ما علاقة والد نزار قباني بملبس عيد المولد النبوي؟

احتفالات عيد المولد النبوي في دمشق

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بردى- دمشق-خاص: لا يمكن تخيل مرور شهر مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم في دمشق بدون الملبّس، وصرره الشهيرة التي تتفنن السوريات في تحضيرها وتزيينها، بالإضافة لزحمة سوق البزورية وتسابق الناس للحصول على هذه الحبات البيضء وهي ساخنة.

يشتهر الملبس في سورية وفي الكثير من الدول العربية كمصر حيث درجت العادة هناك على تهاديه في الكثير من المناسبات، كالسبوع*والزفاف، وهي عادة مارسها السوريون أيضاً ولكنهم دائماً ربطوها بقراءة قصة النبي أو ما يسمى مولد النبي (ص).

يرى الكثيرون أن هذه الحلوى ذات أصول إيطالية وهي تشبه نوع اسمه دراجيه أي المكسرات المغطسة بالشوكولا بدلاً عن السكر، ويقال أن أول من أدخلها إلى دمشق هو توفيق قباني والد الشاعر الراحل نزار قباني، وذلك خلال عشرينيات القرن الماضي، وكان لديه يومها معمل بدمشق القديمة في حارة مئذنة الشحم قرب منزله، ويؤكد جميع أصحاب هذه المهنة الذين بقيوا محافظين عليها حتى وقتنا الحالي والذين يتجمعون غالباً في سوق البزورية الدمشقي، أن توفيق قباني صنع الملبس ضمن أطباق يوقد تحتها النار ويُستخدم لها الفحم الحجري، قبل أن يدخل التطور والتحسين إلى أسلوب هذه الصناعة تدريجياً وذلك عبر استخدام الكهرباء والغاز المنزلي.
image

يوجد عدة أنواع للملبس تباع في سوق البزورية، ومنها ملبس يسمى بالأعراس وهو طري، كما يوجد ملبس الشوكولا ويكون عاة ملون بألوان مختلفة ويكثر استخدامه عند الولادات إذ يكون مطلي البزهري أو السماوي، ومن الأصناف الأخرى الشهيرة السميري وهي تقليد محلي للصنف المستورد (smarties)، ويوجد أيضاً صنف اسمه حجار البحر وتكون مصنوعة من الشوكولا، أو ويوجد صنف مشابه يُعرف باسم بيض الحمام وهو عبارة عن كرات صغيرة من الشوكولا الملونة تكون محشوة عادة بالنبدق أو اللوز.

يتكون الملبس بشكل أساسي من السكر، واللوز أو البندق، يتم تحميصهما قبل الاستخدام، وبخصوص السكر يجب غليه مع الماء كي يصبح قطراً، عند ذلك تتم إضافة المكسرات المحمصة وتقليبها بأوعية كبيرة تدار حالياً بطريقة آلية في حين أنها كانت تدار بالماضي يدوياً، بعد هذا الخلط يضاف بعض المواد الحافظة من اللون الطحين والجلاتين المستورد بالإضافة للشمع الذي يمنح الملبس اللمعان بالنسبة للأنواع ذات اللمعة، وعادة يراعي صناع الملبس أذواق الزبائن كافة من حيث حجم السكر المستخدم، مع الإشارة إلى أن ملبس الموالد يتكون من اللوز والسكر وماء الزهر فقط أي أنه خال من المواد الحافظة لهذا فترة صلاحيته قليلة وهو غير قابل للتصدير أو التخزين ويفسد بعد أسبوع واحد من إنتاجه، ويجب تناوله بسرعة كي يستمتع من اشتراه بمذاقه اللذيذ الطازج.
image

رغم أن الاكثار من تناول الملبس يتسبب في زيادة الوزن والبدانة، ولكن عند تناوله بكميات محدودة فهو يقدم للجسم مجمعة فوائد، فهو محضر من مواد طبيعية خاصة، على رأسها اللوز المعروف بأنه يحتوي على أحماض دهنية غير مشبعة تسهم في خفض قيم الكوليسترول، وهو غني أيضاً بالمغنيسيوم، والكالسيوم، وفيتامين E والبوتاسيوم، ولهذا هو مفيد في خفض ضغط الدم وتقوية العظام، وإضافة لما سبق يملك اللوز ميزة موازنة السكر في الجسم وتخفيف الحرقة، وبشكل عام يمنح الملبس يعطي طاقة للجسم عند تناوله.

يذكر أن الدمشقيين والسوريين عامة، ربطوا احتفالاتهم الدينية المتعلقة بمولد النبي (ص) أو السنة الهجرية بتناول مأكولات ذات لون أبيض ولهذا اختاروا الملبس الأبيض لهذه المناسبات فهو يرمز للولادة الجديدة.
بواسطة : mawada
 0  0  237
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:46 صباحًا الأربعاء 12 ديسمبر 2018.