• ×

07:18 صباحًا , الأربعاء 22 فبراير 2017

"داعش" يصدر عفوا عن سكان ريف ديرالزور

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بردى - متابعة أصدر تنظيم "داعش" في دير الزور أو ولاية الخبر وفق تسمية التنظيم قرار "عفو" عن أهالي القرى والبلدات التي شاركت إلى جانب فصائل أخرى في قتال التنظيم في ريف ديرالزور شرقي البلاد، واستثني من العفو "مدينة الشحيل" وفق القرار الممهور من والي ديرالزور، أو "ولاية الخير" كما يسميها التظيم.

ووفقا لشبكة سوريا مباشر التي لم يتسنى لها التأكد من معرفة تاريخ العفو كما وصفته، فإنه يأتي العفو بمناسبة اقتراب شهر رمضان المبارك وسلسلة الفتوحات الكبرى في العراق وكسر شوكة الصحوات بحسب وصف القرار. واشترطت القرار تقديم وجهاء كل قرية قائمتين بأسماء المقاتلين التائبين وأخرى بالرافضين للتوبة من كل الكتائب التي قاتلت الدولة الإسلامية على حد وصف التنظيم.

كما اشترط القرار تسليم كل السلاح "ما فوق المسدس" في فترة أقصاها أسبوع من تاريخ عودة المقاتلين إلى قراهم واعتبار كل من يوجد لديه سلاح بعد تلك المدة ناقضاً لعهد الأمانة. استثني من العفو إضافة إلى أبناء مدينة الشحيل مجموعات كل من أبو إسحاق بريهة، وياسر الدحلة وقادة تجمع خشام، على أن يتم قتالهم أينما وجدوا.

ويتزامن مع عمليات إعدام وقطع للرؤوس بحق أكثر من 35 شاباً خلال الأيام الثلاثة الماضية من قرى الريفين الشرقي و الغربي لمدينة ديرالزور.
بواسطة : admincp
 0  0  381
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:18 صباحًا الأربعاء 22 فبراير 2017.