• ×

03:33 مساءً , الإثنين 22 يوليو 2019

المعارضة تمطر أربع بلدات بريف إدلب بـ300 قذيفة صاروخية

المعارضة تمطر أربع بلدات بريف إدلب بـ300 قذيفة صاروخية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بردى - متابعة أمطرت فصائل معارضة أربع بلدات في ريف إدلب 300 قذيفة صاروخية، فيما أسفر انفجار في الحسكة عن مقتل اثنين وإصابة العشرات من وحدات حماية الشعب الكردي. وأمطرت فصائل المعارضة اربع بلدات محاصرة في شمال سوريا بالقذائف الصاروخية والمدفعية، كرد فعل على ما أسمته تعرض بلدة الزبداني في ريف دمشق لهجوم من قوات النظام وحزب الله.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان عن مقتل سبعة أشخاص في أكثر من 300 قذيفة محلية الصنع صاروخية ومدفعية سقطت على بلدتي الفوعة وكفريا في محافظة ادلب.

4 غارات
وقال المرصد إن «فصائل المعارضة استأنفت أمس استهداف مناطق في الفوعة وكفريا، بينما نفذ الطيران الحربي السوري أربع غارات على مناطق في محيط البلدتين». وفي حمص قالت المعارضة السورية إن «ميليشيات من الدفاع الوطني الموالية شنت هجوماً على قرية الشواهد بريف حمص الغربي وقامت بنهب وحرق المنازل والمحاصيل الزراعية». وأعلن الجيش الأول التابع للجيش السوري الحر المعارض في درعا، تحرير تل الشيخ حسين قرب بلدة أم ولد بريف المحافظة بعد اشتباكات مع القوات الحكومية.

انفجار وقتلى
في الأثناء، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بمقتل اثنين على الأقل وإصابة العشرات من وحدات حماية الشعب الكردي، جراء انفجار عنيف فجر أمس في منطقة رميلان بمحافظة الحسكة السورية.

وقال المرصد في بيان إن «انفجارا في مستودع للذخيرة لوحدات حماية الشعب الكردي في منطقة قلاج كورتك التابعة لبلدة رميلان، أدى إلى مقتل اثنين على الأقل من عناصر وحدات الحماية وإصابة العشرات».

وأشار المرصد إلى أن «تنظيم د اعش فجر أيضا عربة مفخخة استهدفت منطقة تمركز لوحدات حماية الشعب الكردي في جنوب شرق مدينة الحسكة، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية».
بواسطة : admincp
 0  0  693
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:33 مساءً الإثنين 22 يوليو 2019.